وقت صلاة الاستخارة وهل يمنع الكلام بعدها - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

وقت صلاة الاستخارة وهل يمنع الكلام بعدها
رقم الفتوى: 121797

  • تاريخ النشر:السبت 22 جمادى الأولى 1430 هـ - 16-5-2009 م
  • التقييم:
170472 0 605

السؤال

ما هو أفضل وقت لصلاة الاستخارة، وهل صحيح أنه بعد أن نصلي لا يجوز أن نكلم أحداً؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فبما أن صلاة الاستخارة مشتملة على الدعاء، فلعل أفضل وقت لها هو حين يبقى ثلث الليل الأخير، لأن ذلك الوقت من أفضل أوقات الإجابة، ففي الصحيحين وغيرهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ينزل ربنا تبارك وتعالى كل ليلة إلى السماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر يقول: من يدعوني فأستجيب له؟ من يسألني فأعطيه؟ من يستغفرني فأغفر له؟. وتجوز صلاتها في كل وقت إلا أوقات النهي، كما سبق بيان ذلك في الفتوى رقم: 508.

وأما عدم الكلام بعدها فلم نقف له على أصل، فقد علم النبي صلى الله عليه وسلم أصحابه كيفية صلاة الاستخارة ودعاءها، ولم يرد في ذلك أنه أمرهم بعدم الكلام مع أحد بعد صلاتها، وانظري لذلك الفتوى رقم: 971.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: