الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم فعل الخير بنية تيسير الزواج
رقم الفتوى: 123921

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 1 رجب 1430 هـ - 23-6-2009 م
  • التقييم:
8743 0 273

السؤال

ماحكم أن أعمل بعمل وتكون نيتي بهذا العمل الزواج. مثال أن يكون لدي بقايا أرز وأضعه للطيور في الخارج بنية زواجي، وأيضا عندما أجهز الطعام بنية زواجي وغيره من الاعمال؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا نرى مانعا شرعيا من فعل ما ذكر وغيره من الأمور المباحة من أجل الحصول على الزواج أو غيره مما أباحه الله تعالى، ولكن الأفضل أن يقصد المسلم بعمله كله التقرب إلى الله تعالى، ثم حصول حوائجه الأخروية والدنيوية، فبهذه النية يجمع بين خيري الدنيا والآخرة بحصول الأجر والثواب وتيسير أموره العادية، فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: إنما الأعمال بالنيات، وإنما لكل امرئ ما نوى.. الحديث. متفق عليه.

قال العلماء: الأعمال الخارجة عن العبادة لا تفيد الثواب إلا إذا نوى بها فاعلها القربة.

 والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: