الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مجرد الإحساس بانتقال دم الحيض لا يفسد الصيام إلا إذا خرج
رقم الفتوى: 124738

  • تاريخ النشر:الإثنين 21 رجب 1430 هـ - 13-7-2009 م
  • التقييم:
8159 0 306

السؤال

كنت صائمة لقضاء رمضان وشعرت بالعادة شهرية قبل المغرب بدقيقتين. فما حكم صيامي هل يحسب أم لا؟ وشكرا جزاكم الله كل الخير.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإذا كان دم الحيض قد نزل قبل الغروب ولو بلحظة فقد فسد صومك ويلزمك إعادته، وأما إذا كان ذلك مجرد شعور، وأحسست بانتقاله ولم يخرج إلا بعد الغروب فصومك صحيح.

قال الشيخ ابن عثيمين في رسالة الدماء الطبيعية للنساء: وإذا حاضت وهي صائمة بطل صيامها ولو كان ذلك قبيل الغروب بلحظة، ووجب عليها قضاء ذلك اليوم إن كان فرضا، أما إذا أحست بانتقال الحيض قبل الغروب لكن لم يخرج إلا بعد الغروب فإن صومها تام، ولا يبطل على القول الصحيح لأن الدم في باطن الجوف لا حكم له. اهـ. وقال في فتاوى اللقاء الشهري: فإذا خرج من المرأة دم الحيض ولو قبل الغروب بدقيقة واحدة أو أقل فسد صومها. اهـ.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: