الصائم المتطوع إن أفطر فهل يجب عليه القضاء - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الصائم المتطوع إن أفطر فهل يجب عليه القضاء
رقم الفتوى: 126016

  • تاريخ النشر:الأحد 25 شعبان 1430 هـ - 16-8-2009 م
  • التقييم:
9948 0 241

السؤال

أنا كنت أصوم يوما نافلة فى شهر شعبان، وذهبت للسفر حولى 132 كيلو وبعد ذلك لم أفطر، وأنا عند الناس الذين ذهبت لزيارتهم عرضوا علي أن أفطر وأفطرت. فهل لي أن أعيد ذلك الصوم النافلة؟ وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فمن كان صائما تطوعا فإن له أن يفطر ولا قضاء عليه، وإن كان المستحب ألا يفطر إلا لعذر، فإن أفطر فالمستحب أن يقضي هذا اليوم خروجا من الخلاف.

 قال ابن قدامة رحمه الله: من دخل في صيام تطوع استحب له إتمامه ولم يجب، فإن خرج منه فلا قضاء عليه روي عن ابن عمر، وابن عباس أنهما أصبحا صائمين ثم أفطرا. وقال ابن عمر: لا بأس به ما لم يكن نذرا ولا قضاء رمضان. وقال ابن عباس: إذا صام الرجل تطوعا ثم شاء أن يقطعه قطعه، وإذا دخل في صلاة تطوعا ثم شاء أن يقطعها قطعها. وقال ابن مسعود: متى أصبحت تريد الصوم فأنت على آخر النظرين إن شئت صمت وإن شئت أفطرت. فهذا مذهب أحمد والثوري  والشافعي وإسحاق. انتهى. وانظر الفتوى رقم: 45705.

وبه تعلم أنه لا يجب عليك قضاء هذا اليوم الذي أفطرته وإن كان ذلك مستحبا، وقد بينا أن الفطر  في صوم التطوع قد يستحب وذلك إذا دعي الصائم إلى وليمة أو نحوها وشق عدم أكله على من دعاه، وانظر الفتوى رقم: 121713.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: