الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يفسد الصيام بنزول الكدرة قبيل الغروب
رقم الفتوى: 127241

  • تاريخ النشر:الأربعاء 4 شوال 1430 هـ - 23-9-2009 م
  • التقييم:
42616 0 366

السؤال

نزول دم لونه بني في ميعاد الدورة الشهرية قبل أذان المغرب بدقائق، هل يفسد صيام هذا اليوم ويجب علي القضاء أم لا؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فنزول دم الحيض ولو قبل غروب الشمس بلحظة مفسد للصوم وموجب للقضاء، قال ابن قدامة ـ رحمه الله: وَمَتَى وُجِدَ الْحَيْضُ فِي جُزْءٍ مِنْ النَّهَارِ فَسَدَ صَوْمُ ذَلِكَ الْيَوْمِ ـ سَوَاءٌ وُجِدَ فِي أَوَّلِهِ أَوْ فِي آخِرِهِ. انتهى.

 هذا إذا كان الذي رأيته هو دم الحيض، وأما إذا  كان صفرة أو كدرة فقد اختلف العلماء في حكمها اختلافا كبيرا قد فصلناه في الفتوى رقم: 117502، وفيها رجحنا قول الحنابلة وهو أن الصفرة والكدرة حيض في زمن العادة وليست حيضا في غيره، ومن ثم فعليك قضاء هذا اليوم بكل حال، لأنك ذكرت أنه جاء في موعد الدورة.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: