زوج أخت المتوفى لا حظ له في الميراث - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

زوج أخت المتوفى لا حظ له في الميراث
رقم الفتوى: 128194

  • تاريخ النشر:الأربعاء 3 ذو القعدة 1430 هـ - 21-10-2009 م
  • التقييم:
2830 0 257

السؤال

هل يحق للمرء أن يأخذ من تركتة أخي زوجته؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فهذا السؤال غير واضح، ولكن إذا كان المقصود منه هو حكم إرث زوج الأخت من أخي زوجته المتوفى فالجواب: زوج أخت المتوفى لا حظ له في الميراث،لأن أسباب الإرث هي: القرابة النسبية، والولاء، والزوجية. وليس من أسبابه المصهارة، ففي الحديث: ألحقوا الفرائض بأهلها فما بقي فالأولى رجل ذكر. متفق عليه.

وفي الحديث: الولاء لحمة كلحمة النسب. رواه الحاكم، وصححه الألباني.

وقال صاحب الرحبية:

أسباب ميراث الورى ثلاثة   كل يفيد ربه الوراثة

وهي نكاح وولاء ونسب   ما بعدهن للمورايث سبب.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: