الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم أكل طعام وضع في إناء مع لحم الخنزير
رقم الفتوى: 146243

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 29 محرم 1432 هـ - 4-1-2011 م
  • التقييم:
5565 0 233

السؤال

ما حكم أكل طعام كان ملامسا للحم خنزير، أو وضع في طبق واحد مع لحم خنزير؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا شك في نجاسة لحم الخنزير، لقوله تعالى: قُل لاَّ أَجِدُ فِي مَا أُوْحِيَ إِلَيَّ مُحَرَّمًا عَلَى طَاعِمٍ يَطْعَمُهُ إِلاَّ أَن يَكُونَ مَيْتَةً أَوْ دَمًا مَّسْفُوحًا أَوْ لَحْمَ خِنزِيرٍ فَإِنَّهُ رِجْسٌ { الأنعام:145}.

فإن كان هذا اللحم رطبا، أو مبتلا فإنه ينجس ما يلاقيه من الجامدات، وكذا إن كان الطعام رطبا، أو مبتلا فإنه يتنجس بملاقاة لحم الخنزير ولو كان يابسا، فإذا تنجس الطعام بملاقاة لحم الخنزير بأن كان أحدهما رطبا، أو مبتلا لم يجز أكله إلا بعد تطهيره، وأما إن كان كلاهما يابسا لم تنتقل النجاسة إلى الطعام فلا حرج في الأكل منه في هذه الحال، ولتراجع الفتويان رقم: 116329، ورقم: 117811.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: