الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل تنجس اليد بمجرد مس الفرج

  • تاريخ النشر:الأحد 24 ربيع الأول 1432 هـ - 27-2-2011 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 150381
28792 0 255

السؤال

هل الماء يكفي لتطهير ما أصابه المذي والمني؟ فأنا طالب مدرسة ولي صديق مسيحي وضع يده على قضيبه ـ عورته ـ ووضع يده على ملابسي وأنا عندي وسواس يسيطر على نفسي، فما حكم وضع اليد على القضيب؟ وهل هو نجس؟ أرجو أن تفيدوني في قضية الوسواس، وشكراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فنريد أولاً تنبهك إلى ما في مصادقة الكفار من الخطر، وراجع في ذلك الفتوى رقم: 132886.

وفي خصوص ما سألت عنه: فأما المذي: فإنه نجس والماء كاف في تطهيره وتطهير جميع النجاسات، ويجب غسل ما أصاب البدن من المذي، وأما الثياب فيكتفي بنضحها عند كثير من العلماء، وراجع في بيان كيفية تطهير المذي الفتوى رقم: 50657.

وأما المني: فمختلف في نجاسته والراجح أنه طاهر، وإنما يستحب غسله خروجاً من الخلاف، وانظر الفتويين رقم: 1789، ورقم: 62912.

وليس وضع اليد على القضيب مقتضياً لتنجس اليد ما لم يكن على القضيب نجاسة من بول، أو نحوه، وبه تعلم أن وضع هذا النصراني يده على ملابسك بعد وضعها على قضيبه لا يقتضي تنجيس ملابسك، لأن الأصل عدم النجاسة، وأما الوسوسة فنحن نحذرك منها فإنها داء عضال يفسد على العبد دينه ودنياه إذا تسلط عليه، وانظر لبيان كيفية التخلص من الوساوس الفتويين رقم: 51601، ورقم: 134196.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: