حكم ملامسة الثوب المبتل لنجاسة جافة - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم ملامسة الثوب المبتل لنجاسة جافة
رقم الفتوى: 156999

  • تاريخ النشر:الأحد 19 جمادى الآخر 1432 هـ - 22-5-2011 م
  • التقييم:
15233 0 264

السؤال

عندي طاولة أرجلها من الخشب وكانت قد تنجست من مياة نجسة منذ بضعة أشهر ولم أغسلها من النجاسة ولكنها الآن أصبحت جافة بالطبع. كنت أمضي في طريقي ولمست إحدى الأرجل النجسة ببنطلوني المبلل. هل أصبحت ملابسي نجسة أم ماذا؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن هذه المسألة من باب ملامسة جسم طاهر لآخر متنجس، وقد ذكرنا خلاصة القول في ذلك في الفتوى رقم:117811، وخلصنا في تلك الفتوى إلى أنه في الحالة التي يكون فيها الجسم المتنجس يابسا والجسم الطاهر رطبا أو مبتلا، ففي المسألة قولان: أحدهما أن حكم النجاسة ينتقل للطاهر بالملامسة، والآخر لا ينتقل.

 والأخذ بالأحوط وهو تطهير الطاهر المبتل الذي لامسه الجسم المتنجس هو الموافق للورع، ولكن إذا حصل بذلك مشقة شديدة فلا بأس بالأخذ بالقول الثاني، فإن المشقة تجلب التيسير، وللفائدة يرجى الاطلاع على الفتوى رقم: 69126.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: