التبرك المشروع والتبرك الممنوع
رقم الفتوى: 15830

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 11 صفر 1423 هـ - 23-4-2002 م
  • التقييم:
32810 0 472

السؤال

ماهوالتبرك المشروع وماهوالتبرك الممنوع؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة السلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فالتبرك مصدر تبرك يتبرك تبركاً والتبرك بالشيء طلب حصول الخير بمقاربته وملابسته، والتبرك المشروع هو التبرك بما ورد به الشرع لأن التبرك أمر توقيفي ومما ورد التبرك به.
من الذوات: النبي صلى الله عليه وسلم وزمزم والحجر الأسود
ومن الأزمنة: رمضان وليلة القدر وعشر ذي الحجة
ومن الأماكن: مكة والمدينة وبيت المقدس
ومن الأعمال: الصلاة والصيام والزكاة
وما لم يرد الشرع بجواز التبرك به فهو التبرك الممنوع :
ففي الذوات كالعلماء والأولياء
وفي الأزمنة: كليلة الأسراء وليلة المولد
وفي الأماكن: كالقبور ونحوها
وفي الأعمال: كالبدع والمحدثات.
وراجع لذلك التبرك المشروع والممنوع لعلي بن نفيع العلياني، وكتاب التبرك أنواعه وأحكامه لناصر الجديع.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة