المربيات الكافرات خطر على أطفال المسلمين - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

المربيات الكافرات خطر على أطفال المسلمين
رقم الفتوى: 16673

  • تاريخ النشر:الإثنين 14 ربيع الآخر 1423 هـ - 24-6-2002 م
  • التقييم:
5899 0 341

السؤال

هل يجوز لغير مسلم أن يقوم برعاية أطفال المسلمين، أعني الأصدقاء غير المسلمين، أو خادمة غير مسلمة؟ هل يجوز لغير مسلم أن يقوم برعاية أطفال المسلمين عندما تكون امرأة كبيرة في السن في البيت ( في غرفة أخرى).آمل نصيحتكم؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فأثر المربي على الطفل أثر بالغ دلت عليه النصوص والتجربة، فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم "كل مولود يولد على الفطرة فأبواه يهودانه أو ينصرانه أو يمجسانه". رواه البخاري.
وقد علم من حياة الناس خطر المربيات الكافرات على أطفال المسلمين. ولهذا اشترط الفقهاء -رحمهم الله- في الحاضنة التي تقوم بتربية الطفل أن تكون مسلمة أمينة إذا كان الطفل مسلماً، فلا ينبغي التساهل في مثل هذه الأمور فنجني على الطفل ونبوء بالإثم، ثم نندم حيث لا ينفع الندم.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: