حكم قول ليت الله ما خلق الوداع - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم قول "ليت الله ما خلق الوداع "
رقم الفتوى: 167823

  • تاريخ النشر:الإثنين 25 ذو الحجة 1432 هـ - 21-11-2011 م
  • التقييم:
8040 0 343

السؤال

ما هو حكم قول "ليت الله ما خلق الوداع "
وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فإن كان قصد السائل ب "الوداع" الفراق، و تمني عدم خلق الله له أصلا أو تمني عدم وجوده بين الأهل والأحبة. فهذا جائز لا حرج فيه- إن شاء الله تعالى- وهو أولى بالجواز من تمني تبديل الأحكام الشرعية بأخف منها أو عدم شرعها أصلا، وقد ذكر أهل العلم جوازه.

جاء في نوازل الشيخ سيدي عبد الله بن الحاج إبراهيم الشنقيطي"وأجاب- رحمه الله- بأن من تمنى تبديل الأحكام بأنها لم تشرع أصلا، أو بأخف منها فهو جائز، نص عليه ابن حجر في أول فتح الباري.

وقال الشيخ أحمدُّ في نظمه للنوازل:

ومن يقل لحكم شيء عُـرفا    *  في الشرع ليت عنا ذاك خُفّفا

أو ليته في شرعنا لم يشرع   *  فـقـول ذاك جـائز لم يـمنع

ولكن لا ينبغي للمسلم أن يشغل نفسه بتمني مثل ذلك. وللمزيد من الفائدة انظر الفتوى: 55397.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: