الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

المصاب بالسلس يصلي بوضوئه الفرض وما يتبعه من نوافل قبلية أو بعدية
رقم الفتوى: 172763

  • تاريخ النشر:الخميس 10 ربيع الأول 1433 هـ - 2-2-2012 م
  • التقييم:
2528 0 231

السؤال

أعاني من نزول الإفرازات بصورة مستمرة، وأتوضأ لكل صلاة . عندما أنهض لصلاة الفجر والصبح أتوصأ مرة واحدة وأصلي صلاة الفجر ثم صلاة الصبح . فهل هذا صحيح أم علي أن أتوضأ للفجر مرة وللصبح مرة أخرى. كذلك الأمر في صلاة العشاء أتوضأ و أصلي العشاء والشفع والوتر. هل هذا صحيح أم علي أن أتوضأ لكل صلاة نظرا لنزول الإفرازات؟ ولكم جزيل الشكر ووفقكم الله.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فإذا كانت تلك الإفرازات مستمرة بحيث لا تنقطع فترة تتسع للطهارة والصلاة دون خروجها، فإن على الأخت السائلة أن تتوضأ لكل فريضة بعد دخول وقتها ثم تصلي بذلك الوضوء الفرض وما شاءت من النوافل، سواء في ذلك النوافل القبلية مثل ركعتي الفجر والنوافل البعدية مثل سنة العشاء وكذلك الشفع والوتر، وللفائدة يرجى الاطلاع على الفتوى رقم :117536، والفتوى رقم :139588.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: