الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تداعت عليكم الأمم، وبخاصة الشباب
رقم الفتوى: 17670

  • تاريخ النشر:الأربعاء 2 ربيع الآخر 1423 هـ - 12-6-2002 م
  • التقييم:
2538 0 269

السؤال

ماهي المشاكل التي يعاني منها الشباب المسلم في هذا العصر؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فالمشاكل التي يعاني منها الشباب المسلم في هذا العصر زيادة على غيره من العصور كثيرة نجملها في الآتي:ـ
1- السعي الحثيث من أعداء الله عز وجل وأعوانهم لإفساد الشباب بشتى الوسائل والأساليب، كتوفير المخدرات والمسكرات ونشر الأفلام الإباحية وتسهيل سبل الوصول إلى الفاحشة ونحو ذلك.
2- تعليق الشباب باللهو واللعب، وإغراؤهم على ذلك بالمال.
3- إفساد مناهج التربية والتعليم الصحيحة، وإبدالها بمناهج تحمل أفكاراً ومبادئ هدامة لا تمت إلى الإسلام بصلة؛ بل تعتبره تخلفاً وإرهاباً ونحو ذلك.
4- متابعة المستقيمين والمتحمسين منهم للدعوة والإصلاح وإحياء فريضة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، ومن ثم كبتهم بل وسجنهم في بعض الأحيان، نسأل الله عز وجل أن يعز الإسلام وأهله إنه على كل شيء قدير.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: