حكم استخدام مكبر الصوت في الصلاة
رقم الفتوى: 17934

  • تاريخ النشر:السبت 12 ربيع الآخر 1423 هـ - 22-6-2002 م
  • التقييم:
7274 0 258

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتهماحكم استخدام مكبر الصوت في الصلاة بالنسبة للإمام والمأموم ؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فاستخدام مكبر الصوت في المسجد بالنسبة للأذان والإقامة والصلاة أمر جائز، بل قد يكون مطلوباً شرعاً لأنه وسيلة لتحقيق أمور مقصودة شرعاً، ومن ذلك رفع الصوت بالأذان، كما في حديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه: إذا كنت في غنمك أو باديتك فارفع صوتك بالنداء، فإنه لا يسمع مدى صوت المؤذن جن ولا إنس ولا شيء إلا شهد له يوم القيامة. قال أبو سعيد رضي الله عنه:سمعته من رسول الله صلى الله عليه وسلم. رواه البخاري.
وكذلك تتحقق منه فائدة تذكير الناس بالصلاة والاستماع التام لتلاوة القرآن وصوت التكبير من الإمام، وغير ذلك من المصالح الشرعية ... ولكن يراعى في استعماله في الصلاة أن لا يؤدي إلى التشويش على المساجد الأخرى لعموم قول النبي صلى الله عليه وسلم " ولا يجهر بعضكم على بعض بالقراءة في الصلاة " أخرجه الإمام أحمد. وأما المأموم فلا يشرع له رفع الصوت بالقراءة أصلاً إلا إذا كان مُسَمِّعاً، وراجع الفتوى رقم:
7266.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة