حكم خروج المعتدة من طلاق للعمل نهارا - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم خروج المعتدة من طلاق للعمل نهارا
رقم الفتوى: 179499

  • تاريخ النشر:الإثنين 23 جمادى الآخر 1433 هـ - 14-5-2012 م
  • التقييم:
10542 0 266

السؤال

تم فسخ عقد الزواج من قبل الفتاة قبل الدخول، وقد تم خلا فترة العقد الجلوس مع العاقد عدة مرات وحدهما أثناء زيارته عند منزل أهلها وقام بتقبيلها و لمسها. هل عليها عدة و كم مدتها؟ و هل تستطيع الذهاب إلى العمل أثناء العدة مع العلم أن المستشفى لا يعطي إجازة طويلة و إلا ستفقد وظيفتها؟
شكرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإذا كانت قد حصلت بالزوجة المذكورة خلوة صحيحة بمعنى أنها خلوة يمكن الوطء فيها عادة ، فحكمها حكم الدخول وتثبت بها العدة عند الجمهور ، وانظر الفتوى رقم : 43473.

والعدة تنقضي بثلاث حيضات إن كانت المرأة ممن تحيض ، وبوضع الحمل من الحامل ، وبانقضاء ثلاثة أشهر إن كانت المرأة ممن لا تحيض لصغر أو كبر. 
والمعتدة لا تبيت خارج بيتها -سواء كان الطلاق رجعيا أو بائنا- إلا للضرورة ، وأما خروجها نهارا فهو جائز للحاجة.

قال ابن قدامة : " وللمعتدة الخروج في حوائجها نهارا، سواء كانت مطلقة أو متوفى عنها " المغني لابن قدامة.
وعليه فلا مانع من خروجها للعمل نهارا ، وراجعي الفتوى رقم : 131422.
وأما إذا لم تكن قد حصلت خلوة يمكن حصول الوطء فيها عادة، فإنه لا عدة على تلك المرأة.

 

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: