حكم طلب الزوج من زوجته تقبيل يده ورجله - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم طلب الزوج من زوجته تقبيل يده ورجله
رقم الفتوى: 181523

  • تاريخ النشر:الخميس 25 رجب 1433 هـ - 14-6-2012 م
  • التقييم:
10086 0 228

السؤال

هل يجوز للزوج أن يطلب من زوجته أن تقبل يده ورجله، أم أن هذا من الكبر وعدم المعاشرة بالمعروف؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فلم نقف على كلام لأهل العلم في خصوص حكم طلب الرجل من زوجته تقبيل يده ورجله، والأصل أن ذلك جائز بينهما إن كان على سبيل المتعة مثلا، كما أن الزوجة يجوز لها تقبيل يد زوجها ورجله لصلاحه أو إكراما له، لكن إن لم يكن طلب الزوج ذلك من زوجته على سبيل الاستمتاع وما في معناه فالذي يظهر لنا أنه غير جائز، لأنه حينئذ يكون من باب الكبر إو إهانة الزوجة والتعالي عليها، قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله: وأما ابتداء مد اليد للناس ليقبلوها وقصده لذلك فينهى عن ذلك بلا نزاع كائنا من كان، بخلاف ما إذا كان المقبل المبتدئ بذلك. اهـ

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: