المأموم إن سجد للتلاوة بالخطأ ثم تابع الإمام فهل تبطل صلاته - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

المأموم إن سجد للتلاوة بالخطأ ثم تابع الإمام فهل تبطل صلاته
رقم الفتوى: 185817

  • تاريخ النشر:الإثنين 10 شوال 1433 هـ - 27-8-2012 م
  • التقييم:
3095 0 191

السؤال

في صلاة القيام مع الجماعة قرأ الإمام آخر سورة الحجر فظننت أنها آية سجدة، فلما كبر للركوع سجدت سجود التلاوة مع بقية النساء ثم انتبهت عندما قال سمع الله لمن حمده فقمت وركعت وأكملت ما بقي من الصلاة، وعندما سلم الإمام سجدت سجود السهو، فهل صلاتي صحيحة؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإقدامك على سجود التلاوة معتقدة سجود الإمام تعتبر زيادة خلف الإمام ولا يترتب عليها سجود سهو، لأن الإمام يحمله عنك، وراجعي في ذلك الفتوى رقم: 38169.

وبخصوص سجودك للسهو بعد سلام الإمام جهلا لا تبطل بهما الصلاة، لأنها زيادة من جنس السهو غير متعمدة كما تقدم في الفتوى رقم: 108854.

وعليه، فصلاتك صحيحة ولا تلزمك إعادتها.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: