سبب عدم زواج النبي صلى الله عليه وسلم من مارية القبطية - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

سبب عدم زواج النبي صلى الله عليه وسلم من مارية القبطية
رقم الفتوى: 186347

  • تاريخ النشر:الأحد 23 شوال 1433 هـ - 9-9-2012 م
  • التقييم:
110386 0 639

السؤال

عندي سؤال عن السيدة مارية القبطية، لو تفضلتم وأجبتموني. دين الإسلام حرم العبودية والجواري، ولكن لماذا سيدنا النبي عليه الصلاة والسلام لم يتزوج بالسيدة مارية القبطية رضي الله عنها؟ وقرأت أنه كان له جوار أخر. ما السر في عدم زواجه بهن؟
وشكرا

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:  

فغير صحيح أن الإسلام قد حرم الرق، وإنما حث على العتق وفتح أبوابه، كما بينا ذلك في الفتوى رقم: 1166.
وأما تسري النبي صلى الله عليه وسلم بمارية القبطية وغيرها من الإماء وترك التزوج بهن في حال رقهن، فاعلمي أن تزوج الإماء ممنوع في الشرع إلا لمن لا يستطيع التزوج بالحرة ويخشى على نفسه الوقوع في الحرام، وراجعي الفتوى رقم: 19919.
وقد تزوج النبي –صلى الله عليه وسلم- صفية بنت حيي –رضي الله عنها- بعد أن أعتقها، وكذلك أعتق جويرية بنت الحارث –رضي الله عنها- ثم تزوجها.
 

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: