الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا يجوز للدولة أن تعطي أحداَ تصريحاً بشرب الخمر
رقم الفتوى: 2030

  • تاريخ النشر:الأربعاء 5 جمادى الآخر 1420 هـ - 15-9-1999 م
  • التقييم:
968 0 101

السؤال

أجنبي غير مسلم في دولة إسلامية لديه تصريح بشراء وشرب الخمر هل يجوز ذلك؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وآله وصحبه وسلم أما بعد:
لا يجوز للدولة أن تعطي أحداً تصريحاً بشرب الخمر أيا كانت حالته ولا يجوز لها أن تبيعه الخمر ولا أن تشتري له، وأي جهة أعطته ذلك التصريح فهي على خطر عظيم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: