حكم زواج المسيار بدون ولي - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم زواج المسيار بدون ولي
رقم الفتوى: 204004

  • تاريخ النشر:الأحد 4 جمادى الآخر 1434 هـ - 14-4-2013 م
  • التقييم:
17856 0 278

السؤال

أنا مهندس مقيم في الولايات المتحدة الأمريكية تعرفت على فتاة أمريكية أسلمت ـ ولله الحمد ـ وخشية الوقوع معها في الحرام وبعد أن بحثت في النت في شرعية زواج المسيار وشرحت لها هذا الزواج، فقد تمت الموافقة من الطرفين وبوجود شاهدين وقد رددت خلفي وقالت زوجتك نفسي على سنة الله ورسوله، وقد كتبت عقد الزواج بيننا، علما أن والديها غير مسلمين وعلى علم كامل بأن ابنتهما أصبحت مسلمة وهي عل علاقة بي، فهل زواجي منها صحيح وليس فيه إثم علي؟ والله يا شيخ أنأ قلق، أفتني في أمري، علما أنني قطعت علاقتي بها خوفا من الحرام، وأخشى إذا تركتها أن ترتد إلى المسيحية، وجزاكم الله كل الخير.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فجزاك الله خيرا على حرصك على صيانة نفسك من الوقوع في الحرام والفواحش، وحرصك على مراعاة الأحكام الشرعية.

والزواج له شروطه التي لا يصح إلا بها، ومن أهمها الولي، فإن لم يكن الزواج بإذن الولي كان باطلا على الراجح من أقوال الفقهاء، وهو الذي نفتي به وتؤيده الأدلة، وراجع الفتوى رقم: 1766.

ولمزيد فائدة راجع الفتوى رقم: 19095.  

وزواج المسيار لا يصح إلا إذا توفرت فيه هذه الشروط، فتزويج هذه الفتاة لنفسها لا يصح به الزواج، فيجب فسخ نكاحكما، وإذا رغبتما في الاستمرار يمكنكما تجديد العقد على الوجه الصحيح، ونحسب أن الأمر بسيط وهين، وإذا لم يكن لها ولي مسلم يزوجها من يقوم مقام القاضي الشرعي في البلد الذي تقيمون فيه كالمراكز الإسلامية، فإن لم يوجد فإنها توكل رجلا عدلا من المسلمين، وانظر الفتوى رقم: 56905.

ونوصيك بالإحسان إليها وتعليمها أمور دينها، وأن تكون قدوة حسنة لها في الخير ليعينها ذلك كله على الثبات على الحق، وإن وجدت سبيلا للهجرة بها إلى بلد مسلم للإقامة فيه فافعل، فذلك أدعى لثباتها على الحق وتربيتها أولادها على عقيدة الإسلام والخير والفضيلة.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: