حكم التسوق في مواطن يُسمَع فيها الغناء - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم التسوق في مواطن يُسمَع فيها الغناء
رقم الفتوى: 21461

  • تاريخ النشر:السبت 16 جمادى الآخر 1423 هـ - 24-8-2002 م
  • التقييم:
3635 0 308

السؤال

هل يجوز الذهاب إلى أماكن فيها غناء إذا كانت النية لغير ذلك كالتسوق؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فالواجب على المسلم اجتناب المعاصي ومواطنها، وقد جاءت النصوص من القرآن والسنة في الزجر عن شهود مواطن المعصية، قال الله سبحانه في وصف عباد الرحمن:وَالَّذِينَ لا يَشْهَدُونَ الزُّورَ وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَاماً [الفرقان:72].
قال القرطبي رحمه الله: لا يشهدون الزور أي لا يحضرون الكذب والباطل، وقال ابن الجوزي رحمه الله في تفسيره: روى الليث عن مجاهد قال: لا يسمعون الغناء.
فعلى السائل أن يتجنب حضور هذه المواطن ما استطاع، فإن دعت حاجة إلى حضور تلك البقاع فليكن بقدر الحاجة مع إنكار المنكر بقدر الاستطاعة، كما قال النبي صلى الله عليه وسلم: من رأى منكم منكراً فليغيره بيده، فإن لم يستطع فبلسانه، فإن لم يستطع فبقلبه وذلك أضعف الإيمان. رواه مسلم.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: