الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مواقع تدحض أوهام المشككين في صحة القرآن الكريم
رقم الفتوى: 21599

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 19 جمادى الآخر 1423 هـ - 27-8-2002 م
  • التقييم:
8382 0 325

السؤال

...................................................................................هذا الموقع يشكك في أن القرآن محفوظ هلا رددتم لي وأنكرتم على تعليقاتهم و جزيتم خيرا، وأفضل لو وضحتم هذا للناس مع التحذير من مثل هذه المواقع ؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فقد دأب النصارى على التشكيك في صحة القرآن الكريم، وإثارة عدد من الشبهات الواهية التي يدرك المرء ضعفها بأدنى تأمل.
ولا يتسع مقام الفتوى لنقد هذا الكتاب، فإنه لا تخلو صفحة منه من موطن يحتاج إلى رد، فالكتاب لم يقم على أساس علمي منهجي، وإنما قام على "سوء الفهم" والتلبيس على القارئ.. فترى النص في واد، وتعليق المؤلف في واد أخر.
وننصح بقراءة كتاب: الرد على توني بولدروجوفاك وتشكيكاته حول القرآن الكريم والنبي العظيم، للشيخ عبد الرحمن عبد الخالق وهو موجود على موقعه :
www.salafi.net/books/book55.html
ففي هذا الكتاب ما يغني ويشفي، وكذلك الاستفادة من هذا الموقع:
1- الحوار الإسلامي المسيحي
HTTP://arabic.islamicweb.com/christianity/
2- WWW.answering-christianity.com وتجد فيه الرد على دعوى النصارى أن بالقرآن 110 خطأ، وعلى دعواهم وجود اختلافات في القرآن، وبالجملة فهذا الموقع يعد بكامله رداً على الموقع الذي ذكرته.
3- أخطاء النصارى.
4- للنصارى فقط.
5- هداية الحيارى من النصارى.
وتجد هذه المواقع ضمن دليل المواقع WWW.sultan.org/a
وانظر الفتاوى السابقة برقم:
10326
14742.
وننبه إلى أن المسلم لا ينبغي أن يدخل هذه المواقع النصرانية المنحرفة لما في ذلك من الدعاية لهم، وزيادة عدد زوار مواقعهم، بل يقتصر دخولها على المختصين الذين لديهم القدرة على رد شبهاتهم، وبيان باطلهم.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: