حكم القطرات البنية إذا خرجت من المرأة ثم انقطعت ثم عادت بعد أيام - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم القطرات البنية إذا خرجت من المرأة ثم انقطعت ثم عادت بعد أيام
رقم الفتوى: 216523

  • تاريخ النشر:السبت 18 شوال 1434 هـ - 24-8-2013 م
  • التقييم:
2640 0 213

السؤال

أنا غير متزوجة وأحسست بآلام الدورة الشهرية، ونزلت مني قطرات بنية اللون، وبعد ذلك لم أر شيئا ولم ينزل شيء، وبعد أربعة أيام نزلت قطرات بنية ثم توقفت، فما السبب؟ وما العلاج؟ ولا أعرف هل أصلي أم لا؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فهذه القطرات البنية لا تعد حيضا إلا إذا كانت في زمن العادة وبلغ مجموع مدتها يوما وليلة، وهو أقل زمن الحيض عند الجمهور، وراجعي لبيان الحال التي تكون فيها الصفرة والكدرة حيضا فتوانا رقم: 134502.

وحيث لم تعد هذه القطرات حيضا، فإنك تصومين وتصلين وتفعلين ما تفعله الطاهرات، وتتطهرين من هذه الكدرة، لكونها نجسة، وانظري الفتوى رقم: 178713.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: