حكم تقطع الحيض بعد اليوم الخامس واستمرار تقطعه خمسة أيام - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم تقطع الحيض بعد اليوم الخامس واستمرار تقطعه خمسة أيام
رقم الفتوى: 217036

  • تاريخ النشر:الخميس 23 شوال 1434 هـ - 29-8-2013 م
  • التقييم:
2705 0 175

السؤال

ما حكم تقطع الحيض بعد اليوم الخامس، واستمرار هذا التقطع خمسة أيام؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فإذا رأت المرأة الطهر بإحدى علامتيه الجفوف أو القصة البيضاء وجب عليها أن تبادر بالغسل، ثم إذا رأت دما بعد ذلك في زمن يصلح أن يكون فيه حيضا، فإنها تعود حائضا، ويلزمها أن تغتسل كلما رأت انقطاع الدم وما يتصل به من صفرة أو كدرة وتكون طاهرا ولو تكرر هذا الأمر ما دام ذلك يحصل في زمن يصلح أن يكون فيه حيضا بألا يتجاوز مجموع أيام الدم وما يتخللها من نقاء خمسة عشر يوما، وراجعي لبيان ضابط زمن الحيض الفتوى رقم: 118286.

ولبيان حكم الدم العائد تنظر الفتوى رقم: 100680.

وما يتخلل الدم من أوقات الطهر فهو طهر صحيح، كما وضحناه في الفتوى رقم: 138491.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: