الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا يجوز ابتلاع المني
رقم الفتوى: 22228

  • تاريخ النشر:الأحد 9 رجب 1423 هـ - 15-9-2002 م
  • التقييم:
65088 0 440

السؤال

هل يحق لي أن أطلب من زوجتي أن تشرب المني" بعد أن تمصه" ؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فالمني لا يجوز للمرأة أن تبتلعه ولا يجوز لزوجها أمرها بذلك أو الرضى به، لأن المني نجس عند كثير من الفقهاء كمالك وأبي حنيفة ورواية عن أحمد. وتناول النجس محرم.
ومن قال بطهارة المني كالشافعية فإنه على الصحيح من مذهبهم لا يجوز ابتلاعه.
قال النووي في المجموع: هل يحل أكل المني الطاهر؟ فيه وجهان: الصحيح المشهور أنه لا يحل لأنه مستخبث، قال تعالى: وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِث [الأعراف:157]. انتهى
وعلى الأخ السائل أن يعلم أن مثل هذا لا يرضاه إنسان صاحب فطرة وذوق سليم.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: