الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يصاب الممدوح بالعين من المادح؟
رقم الفتوى: 223615

  • تاريخ النشر:الخميس 6 ذو الحجة 1434 هـ - 10-10-2013 م
  • التقييم:
9826 0 218

السؤال

إخواني هل المدح يسبب العين؟
أنا مصاب بالعين، ومدحني دكتور في الاختبار، وفي الأسبوع الذي بعده لم أستطع النوم، وذهبت ولم أنم. وفي اليوم الثاني تعرقت بشدة ومرضت، ولم أستطع الذهاب للجامعة إلى أن تركتها.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فليس مجرد المدح يكون سببا للإصابة بالعين، وإنما سبب ذلك إعجاب العائن بشيء ما مع عدم تبريكه.

 قال القسطلاني في شرح البخاري: إذَا نَظَرَ الْمِعْيَانُ لِشَيْءٍ بِاسْتِحْسَانٍ مَشُوبٍ بِحَسَدٍ، يَحْصُلُ لِلْمَنْظُورِ ضَرَرٌ بِعَادَةٍ أَجْرَاهَا اللَّهُ تَعَالَى. وَهَلْ ثَمَّ جَوَاهِرُ خَفِيَّةٌ تَنْبَعِثُ مِنْ عَيْنَيْهِ مُتَّصِلَةٌ إلَى الْمَعْيُونِ كَإِصَابَةِ السُّمِّ مِنْ نَظَرِ الأَفْعَى أَمْ لا؟ هُوَ أَمْرٌ يُحْتَمَلُ لا يُقْطَعُ بِإِثْبَاتِهِ وَلا بِنَفْيِهِ. قَالَ ابْنُ الْعَرَبِيِّ: وَالْحَقُّ أَنَّ اللَّهَ تَعَالَى يَخْلُقُ عِنْدَ نَظَرِ الْعَائِنِ إلَيْهِ وَإِعْجَابِهِ بِهِ إذَا شَاءَ مَا شَاءَ مِنْ أَلَمٍ، أَوْ هَلَكَةٍ وَقَدْ يَصْرِفُهُ قَبْلَ وُقُوعِهِ بِالرُّقْيَةِ. انتهى.
وما حصل لك لا نجزم أنه بسبب العين أو الحسد، بل قد يكون الأمر مجرد ابتلاء يبتلي الله به عباده ليكفر عنهم سيئاتهم ويعظم لهم في درجاتهم، ومن هنا فإننا نوصيك بالصبر، والإكثار من الدعاء، والتوبة والاستغفار، وإن ترجح عندك أنك مصاب بعين أو حسد فلا بأس بأن ترقي نفسك، أو يرقيك غيرك من أهل الصلاح والاستقامة.
وللفائدة يرجى مراجعة هذه الفتاوى: 7151، 24972، 39136.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: