رؤيا دنو الأجل منسوبة لعمر وليس لأبي بكر رضي الله عنهما - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

رؤيا دنو الأجل منسوبة لعمر وليس لأبي بكر رضي الله عنهما
رقم الفتوى: 227449

  • تاريخ النشر:الأربعاء 10 محرم 1435 هـ - 13-11-2013 م
  • التقييم:
11583 0 366

السؤال

هل من الممكن أن تعطوني نص الحلم الذي حلم به أبو بكر الصديق وأيقن بعده بدنو أجله؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإنا لم نطلع بعد البحث على رؤيا لأبي بكر ـ رضي الله عنه ـ في هذا الأمر، وإنما وجدنا قصة لعمر رواها ابن حبان وابن سعد وغيرهما: أن عمر بن الخطاب خطب الناس يوم الجمعة، فحمد الله وأثنى عليه بما هو أهله، ثم قال: أما بعد: أيها الناس إني رأيت رؤيا لا أراها إلا لحضور أجلي، رأيت أن ديكا أحمر نقرني نقرتين، فحدثتها أسماء بنت عميس فحدثتني أنه يقتلني رجل من الأعاجم. اهـ.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: