كيف يخرج من الإثم من يركب مواصلات تشغل الأغاني - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيف يخرج من الإثم من يركب مواصلات تشغل الأغاني
رقم الفتوى: 227827

  • تاريخ النشر:السبت 13 محرم 1435 هـ - 16-11-2013 م
  • التقييم:
9363 0 215

السؤال

ما حكم ركوب مترو الأنفاق؟ مع العلم أنه يكون في المحطات في بعض الأحيان تشغيل أغانٍ, وغيرها من المواصلات غالية الثمن.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإن سماع الأغاني يختلف عن استماعها, جاء في الموسوعة الفقهية: الاستماع لغة واصطلاحًا: قصد السماع بغية فهم المسموع, أو الاستفادة منه.

أما السمع: فقد يكون مع ذلك القصد, أو بدونه, فهو أعم من الاستماع. اهـ.

وعليه؛ فإذا احتاج  الشخص إلى ركوب المترو, أو غيره, وكان به أصوات معازف, أو أغان محرمة، فلا إثم عليه, إن أعرض عن ذلك بقلبه، ولم يتلفت إليها.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: