الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الذبح عند حصول نعمة...نظرة شرعية
رقم الفتوى: 24328

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 23 شعبان 1423 هـ - 29-10-2002 م
  • التقييم:
22497 0 442

السؤال

اشترينا سيارة جديدة ونريد أن نذبح ذبيحة فالسؤال ما هي شروطها وكيف يتم توزيعها على الأقارب - الفقراء - الجيران؟وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإنه لا يطلب عند شراء سيارة جديدة أو بيت جديد أو نحو ذلك أن يذبح الإنسان ذبيحة، ولكن لا بأس بذلك من باب شكر الله على هذه النعمة، ولا يشترط لهذه الذبيحة أي شروط لا في ذاتها ولا في كيفية توزيعها، إلا أن الأقربين أولى بالمعروف.
وننبه إلى أن ما يعتقده بعض الناس من حصول البركة بهذا الذبح، أو أنه سبب للوقاية من إصابة العين أو الجن لا أصل له، بل الذبح بنية الوقاية من الجن شرك بالله عز وجل، ولا يزيد الذابح إلا خوفاً وبلاء، كما قال سبحانه في شأن الاستعاذة بالجن: (وأَنَّهُ كَانَ رِجَالٌ مِنَ الْأِنْسِ يَعُوذُونَ بِرِجَالٍ مِنَ الْجِنِّ فَزَادُوهُمْ رَهَقاً) [الجـن:6].
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: