الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

صلى الضحى عند شروق الشمس ناسيا فهل يعيدها؟
رقم الفتوى: 244717

  • تاريخ النشر:الإثنين 16 جمادى الأولى 1435 هـ - 17-3-2014 م
  • التقييم:
13315 0 274

السؤال

إذا نسي المسلم وصلى صلاة الضحى في وقت شروق الشمس (وقت النهي) ثم تذكر بعد انتهائه من الصلاة, هل يعيدها بعد انتهاء وقت النهي؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فوقت صلاة الضحى يبدأ بخروج وقت النهي، وهو ارتفاع الشمس قيد رمح - وهو ما يقدر بربع ساعةٍ من وقت الشروق. وليس ابتداء وقتها من شروق الشمس. قال العلامة البهوتي في كشاف القناع: ووقتها - أي صلاة الضحى - من خروج وقت النهي، أي ارتفاع الشمس قيد رمح، إلى قبيل الزوال، ما لم يدخل وقت النهي، أي وقت الاستواء. اهـ.

 فعلى هذا من صلاها قبل دخول وقتها لا يعتبر قد صلاها شرعا، فينبغي له إعادتها في وقتها لتحصيل فضيلتها.

بل إن صلاة النافلة غير ذات السبب لا تنعقد في أوقات النهي، وإن كان المصلي ناسياً أو جاهلاً للحكم، قال العلامة مرعي بن يوسف الكرمي في "دليل الطالب": فتحرم صلاة التطوُّع في هذه الأوقات - يعني أوقات النهي - ولا تنعقد ولو جاهلاً للوقتِ أو التحريم. اهـ.  ولزيادة الفائدة انظر الفتوى رقم: 11966.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: