استماع القرآن أثناء المعاشرة...رؤية تأدبية - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

استماع القرآن أثناء المعاشرة...رؤية تأدبية
رقم الفتوى: 24677

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 1 رمضان 1423 هـ - 5-11-2002 م
  • التقييم:
39655 0 385

السؤال

هل تجوز المعاشرة الزوجية والراديو مفتوح على إذاعة القرآن؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن من آداب الاستماع إلى تلاوة القرآن الكريم التدبر وكمال الإنصات.. قال تعالى: ( وإذا قرئ القرآن فاستمعوا له وأنصتوا لعلكم ترحمون ) والآية وإن كانت في وجوب الإنصات والاستماع في الصلاة فإن عموم اللفظ لكل الأزمان معتبر عند العلماء، وإن لم يكن على سبيل الوجوب، والشخص وإن كان لا يمنع له الاستماع إلى التلاوة في أية حال؛ إلا أن الأفضل له أن يعظم حرمات الله تعالى، ويصون القرآن عن كل ما يقتضي عدم احترامه، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: " من استمع إلى آية من كتاب الله فله حسنة مضاعفة، ومن تلاها كانت له نوراً يوم القيامة " رواه أحمد.
وقال بعض السلف: ما الرحمة إلى أحد بأسرع منها إلى مستمع القرآن.
واقتبس هذا المعنى من معنى الآية المذكورة: ( وإذا قرئ القرآن فاستمعوا له وأنصتوا لعلكم ترحمون ) فإذا لم تكن تستمع إلى التلاوة فينبغي أن تغلقها.
والحاصل أننا لم نطلع على نص يمنع المعاشرة أثناء الاستماع إلى القرآن الكريم، وإن كانت الآداب الشرعية تقتضي من المسلم أن يستمع إلى القرآن بتدبر، فإن كان مشغولاً عن التدبر فليغلق الجهاز.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: