المسؤول عن إخراج زكاة مال الصبي - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

المسؤول عن إخراج زكاة مال الصبي
رقم الفتوى: 24733

  • تاريخ النشر:الأربعاء 2 رمضان 1423 هـ - 6-11-2002 م
  • التقييم:
4315 0 276

السؤال

توفي والدي وأنا قاصر وأخي أتم سن الرشد بعد الوفاة من المسؤول عن دفع الزكاه قبل بلوغي سن الرشد أخي أم أمي؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فالزكاة من مال الصبي واجبة عند جمهور العلماء، لعموم قوله تعالى: (خُذْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ صَدَقَةً تُطَهِّرُهُمْ وَتُزَكِّيهِمْ بِهَا وَصَلِّ عَلَيْهِمْ إِنَّ صَلاتَكَ سَكَنٌ لَهُمْ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ) [التوبة:103].
وقوله صلى الله عليه وسلم: "فأعلمهم أن الله افترض عليه صدقة في أموالهم تؤخذ من أغنيائهم، وترد في فقرائهم".
وإذا تقرر هذا، فيجب على وليّ الصبي إخراجها من ماله، فإن لم يخرج الوليّ الزكاة وجب على الصبي بعد البلوغ إخراج زكاة ما مضى.
وعليه، فالمسؤول عن إخراج زكاة مال الصبي هو الوليّ أو الوصي، ويجوز أن يكون هذا الولي أو الوصي الأم أو الأخ على حسب ما أوصى به المتوفى، أو حكمت به المحكمة الشرعية.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: