الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

اشتريت أرضا لبيعها عند الحاجة ثم بعتها، فهل عليّ زكاة فيها؟
رقم الفتوى: 247840

  • تاريخ النشر:الإثنين 7 جمادى الآخر 1435 هـ - 7-4-2014 م
  • التقييم:
6119 0 217

السؤال

منذ عامين تقريبًا كان معي مبلغ من المال، وخشيت أن أصرفه في غير محله، فقررت أن أشتري قطعة أرض، وقلت في نفسي: سأبيعها عند الحاجة مثل تعليم أحد الأولاد، أو البناء، وإن لم أحتج، فلن أبيعها، والآن اشتريت شقة جاهزة، واحتجت ثمن هذه الأرض حتى أسدد قيمة الدفعة الأولى للشقة، فهل تجب علي زكاة بعد بيع الأرض أم لا - بارك الله فيكم -؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على نبينا محمد، وعلى آله، وصحبه، ومن والاه، أما بعد:

فلا تجب عليك الزكاة في قيمة الأرض عن المدة التي بقيت فيها عندك؛ لأنها ليست من عروض التجارة، ما دمت لم تنو بها التجارة, وكونك تريد بيعها عند الحاجة، هذه ليست نية للتجارة, وإنما تجب عليك الزكاة في ثمنها إذا بعتها، وبلغ نصابًا، وحال عليه الحول؛ وانظر الفتوى رقم: 239056 والفتوى الملحقة بها, وأيضًا الفتوى رقم: 97785 .

وإذا كانت عليك أقساط من ثمن الشقة، فاخصم ثمن تلك الأقساط من ثمن الأرض إذا لم يكن عندك مال آخر يمكن أن تجعله في مقابلة تلك الأقساط, وزَكِّ ما بقي بعد خصم الدين إذا لم ينقص عن النصاب؛ وانظر المزيد في الفتوى رقم: 231907 ، والفتوى رقم: 180105 وكلاهما في زكاة من عليه دين.

والله أعلم.
 

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: