واجب من أتاهم أقاربهم لتهنئتم بالعرس ومعهم معازف - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

واجب من أتاهم أقاربهم لتهنئتم بالعرس ومعهم معازف
رقم الفتوى: 249535

  • تاريخ النشر:الخميس 17 جمادى الآخر 1435 هـ - 17-4-2014 م
  • التقييم:
9554 0 185

السؤال

أقمنا زواج أختي، ومن عاداتنا أن يقوم أهل الزوج بزيارتنا مع أقاربهم، فجاءوا ومعهم المعازف، فهل أذنبت عند استقبالهم؟ أم يجب أن أفرض عليهم عدم جلب المعازف، مع العلم أنني إمام جمعة؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعد:

فقد بينا في عدة فتاوى حرمة استعمال المعازف واستماعها، ولا يستثنى إلا ما استثناه الشرع منها وهو الدف في العرس؛ كما في الفتاوى التالية أرقامها: 154533، 32763، 171469, وغيرها كثير في موقعنا.

فإن كنت تعني أنهم جاءوا للعرس واستعملوا الدف، فلا حرج في ذلك ولا مجال للإنكار عليهم، لأن الإنكار يكون على المحرم وجوبا وعلى المكروه ندبا, وأما إن استعملوا غيره من المعازف فقد كان يتعين عليكم الإنكار عليهم ومنعهم من استعمالها لا سيما في بيتكم، ولا سيما من شخص في مثل مقامكم يخطب الناس ويصلي بهم ويتلقى الناس عنه دينهم، فإن إنكار مثلكم على العاصين وبيان المحرمات والتحذير منها هو في غاية الأهمية, فإنكار المنكر يتأكد في حق أهل العلم, وإذ لم تفعل لغير مسوغ، فأنت مقصر.

والله أعلم. 

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: