الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل ينتفع بما اشتراه والده بقرض ربوي
رقم الفتوى: 25156

  • تاريخ النشر:الأحد 13 رمضان 1423 هـ - 17-11-2002 م
  • التقييم:
4906 0 273

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اقترض أبي سلفة ربوية من المصرف وأخد بهذه السلفة سيارة وذلك للضرورة مع العلم أنه لا يستطيع شراء هذه السيارة إلا عن طريق هذه السلفة بعد ذلك قمت أنا بالعمل بهذه السيارة لفترة وقمت بتجميع مبلغ ما وبعد فترة قيل لي إن هذا المال علي أن أتخلص منه فماذا علي أن أفعل الآن هل علي أن أتخلص منه وهل يمكنني قيادة السيارة لقضاء حوائجي

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن القروض الربوية محرمة قطعاً بنصوص الكتاب والسنة وإجماع الأمة والقياس الصحيح، ويجب على من تعامل بها التوبة إلى الله تعالى بالندم على فعلها، والعزم على عدم العودة إليها في المستقبل أبداً.
أما بالنسبة للمال المكتسب من السيارة التي تم شراؤها بهذا القرض فلا يجب عليك التخلص منه لأنك اكتسبته بطريق مشروع، ولا مانع من استخدام السيارة لقضاء الحوائج وتسيير الأمور، وراجع الفتوى رقم:
14003 ورقم:
9413
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: