الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

يجب على المسلم تحري الطيبات في مأكله ومشربه
رقم الفتوى: 2542

  • تاريخ النشر:الخميس 7 شوال 1420 هـ - 13-1-2000 م
  • التقييم:
6174 0 310

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم و رحمة الله وبركاته فضيلة الشيخ المحترم: إنني أعيش في نيويورك من أمريكا ولقد ساورني الشك كثيراً فيما أتناوله من لحوم وما يدور حولها من حلال و حرام . أنا امرأة عاملة، كثيراً ما أرتاد المطاعم التي تقدم الدجاج بطريقة الوجبات السريعة . فتكون بالنسبة لي سهلة الحصول خاصة أنها متوفرة في كل الأسواق و الأماكن و توفر الكثير من الوقت بالنسبة لي ، فهل هذا الدجاج حلال أم ، حرام؟ . و هل مباح لي أكله وأحياناً ألبي دعوات عشاء عند مسلمين ولا أعلم هل هذا الدجاج أو اللحم ذبح بالطريقة الإسلامية أم لا و ربما أسأل وتكون الإجابة عكس ذلك ؟ و لكم خالص الشكر و التقدير . وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه وسلم أما بعد:
       فإن الله تعالى قد أحل لعباده الطيبات من الرزق وأمرهم بتحري الطيبات في مأكلهم ومشربهم وجميع شؤونهم، وأباح لهم من الذبائح ما ذكي تذكية شرعية وحرم عليهم ما سوى ذلك قال تعالى: ( حرمت عليكم الميتة والدم ولحم الخنزير وما أهل لغير الله به والمنخنقة والموقوذة والمتردية والنطيحة وما أكل السبع إلا ما ذكيتم وما ذبح على النصب وأن تستقسموا بالأزلام ………)الآية. [المائدة:3] ونهى عباده أن يأكلوا مما لم يذكر اسم الله عليه وسماه جل وعلا فسقاً ، فقال عز من قائل: (ولا تأكلوا مما لم يذكر اسم الله عليه وإنه لفسق ) [ الأنعام : 121] فحيث كان هذا الدجاج يذبحه مسلمون أو أهل الكتاب، ولا يعلم أنهم يقتلونه أو يصعقونه أو يفعلون به غير ذلك مما لا يحل فإنه يجوز أكله، وأما إذا علم أنهم لا يذبحون الذبح الشرعي فإنه لا يحل أكله، وكذا إذا كان الغالب على أهل هذه البلاد عدم الذبح الشرعي فإن ذبائحهم لا تؤكل ، وفي الحلال غنية للمسلم عن الحرام.
       والله تعالى أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: