تأثير المرور بين يدي المصلي على صلاته - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تأثير المرور بين يدي المصلي على صلاته
رقم الفتوى: 25509

  • تاريخ النشر:الإثنين 21 رمضان 1423 هـ - 25-11-2002 م
  • التقييم:
9960 0 294

السؤال

أريد أن اسألكم عن الأشخاص الذين يمشون من أمامي أثناء الصلاة هل تبطل صلاتي ، أي هل يقطع هذا الشخص الذي مشى من أمامي صلاتي أم ماذا ؟وأريد أن أعرف إن كان يجب علي منعه كيف أمنعه وهو يلح على أنه يريد أن يمشي من أمامي ، وهل أستطيع أن أرسم خطاً في ذهني كي يكون لي حدا أستطيع أن أقيس عليه حركة الناس من أمامي بحيث يكون هذا قطع من أمامي والآخر لم يقطع لأنه أبعد من الخط وهكذا ؟ وشكرا

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فقد سبقت الإجابة على حكم السترة ودفع المار في الجواب رقم 10700 والجواب رقم 1998
أما بخصوص بطلان الصلاة وعدمه بالمرور بين يدي المصلي، فهذا مما اختلف فيه الفقهاء، حيث ذهب منهم المالكية والحنفية والشافعية إلى أن الصلاة لا تبطل بأي مار أياً كان، وذلك لقوله صلى الله عليه وسلم " لا يقطع الصلاة شيء، وادرأوا ما استطعتم " أخرجه أبو داود .
وقال الحنابلة مثل ذلك.. إلا أنهم استثنوا المرأة والكلب الأسود والحمار.
وننبه السائل إلى أن ما أشار إليه من التعويض عن السترة بخط يرسمه في ذهنه أمر لم ينقل عن النبي صلى الله عليه وسلم، ولا قال به أحد من أهل العلم فيما نعلم، وإنما الوارد هو جواز التستر بخط على الأرض إذا لم يجد سترة، لقوله صلى الله عليه وسلم " إذا صلى أحدكم فليجعل تلقاء وجهه شيئاً فإن لم يجد فلينصب عصاً فإن لم يكن معه عصاً فليخط خطاً ثم لا يضره ما مر أمامه " رواه أبو داود .
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: