لا ينبغي لمسلم يسمع كلام الله ولا يعرف من أي سورة هو - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا ينبغي لمسلم يسمع كلام الله ولا يعرف من أي سورة هو
رقم الفتوى: 25801

  • تاريخ النشر:الخميس 24 رمضان 1423 هـ - 28-11-2002 م
  • التقييم:
2500 0 272

السؤال

هل من الضروري معرفة اسم السورة التي يقرأ منها الإمام أثناء صلاة الجماعة؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فمن صلى مأموماً فإنه لا يشترط أن يعرف ما هي السورة التي يقرأ بها الإمام سواء كانت الصلاة سرية أو جهرية، ولا نعلم في ذلك خلافاً.
ومع هذا فلا ينبغي لمسلم أن يسمع من كتاب الله شيئاً ولا يعرف من أي سورة هو وهذا يعني أنه ممن لا يتعاهدون كتاب الله، وقد قال تعالى حاكياً عن رسوله مع قومه من مشركي أهل مكة: وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآنَ مَهْجُوراً [الفرقان:30].
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: