الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم الصيام إن تسحر ثم نام ولم يقم لصلاة الفجر
رقم الفتوى: 261166

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 18 رمضان 1435 هـ - 15-7-2014 م
  • التقييم:
3962 0 168

السؤال

ما حكم صيامي؟ حيث كنت متعبا وتسحرت ونمت قبل السحور بساعة، ولم أستطع القيام لصلاة الفجر.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإن صيامك صحيح - إن شاء الله تعالى - إذا كنت لم تفعل شيئا من مفسدات الصوم، وقد ذكرنا مفسدات الصوم في الفتوى رقم: 7619 ، وسبق أن بينا أهمية القيام لصلاة الفجر والأسباب المعينة على ذلك في الفتوى رقم: 2444.

وننبه هنا إلى أن المسلم إذا لم يتعمد النوم عن الصلاة وأخذ بالأسباب المعينة على القيام لها، وغلبه النوم حتى فاتته الصلاة فلا إثم عليه إن شاء الله تعالى، فإن الله لا يكلف نفسا إلا وسعها، وفي الحديث: (إنه ليس في النوم تفريط، إنما التفريط في اليقظة، فإذا نسي أحدكم صلاة أو نام عنها فليصلها إذا ذكرها) رواه مسلم وغيره.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: