الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يرث الأخ غير الشقيق والأخ من الرضاعة
رقم الفتوى: 264088

  • تاريخ النشر:الأربعاء 17 شوال 1435 هـ - 13-8-2014 م
  • التقييم:
22040 0 203

السؤال

هل للشقيق غير الأخ –يعني من أب أو أم وليس من كليهما - حق في الوراثه وكم نصيبه منها؟ وكذلك هل الأخ من الرضاعة يرث؟
وجزاكم الله خير الجزاء.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على نبينا محمد، وعلى آله، وصحبه، ومن والاه، أما بعد:

فالأخ من الرضاعة لا يرث، والرضاعة ليست سببا من أسباب الإرث.

والأخ من الأم يرث بشرط عدم وجود فرع وارث، ولا أصل ذكر وارث، ويأخذ السدس إذا كان منفردا، أو يشارك غيره في الثلث إذا لم يكن منفردا.
والأخ من الأب يرث أيضا بشرط عدم وجود أب، ولا فرع ذكر وارث، ولا أخ شقيق، وليس له فرض مقدر، وإنما يأخذ ما بقي، أو يشارك الأخ من الأب، والأخت من الأب.

والله أعلم.
 

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: