أحاديث ورد فيها اللعن وأخرى فيها ذكر النار - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أحاديث ورد فيها اللعن وأخرى فيها ذكر النار
رقم الفتوى: 267277

  • تاريخ النشر:الأربعاء 16 ذو القعدة 1435 هـ - 10-9-2014 م
  • التقييم:
14808 0 340

السؤال

لدي سؤال صعب ينقسم إلى قسمين:
القسم الأول: ماهي الأحاديث التي ورد فيها اللعن؟.
القسم الثاني: ما هي الأحاديث الواردة في النار كحديث: أسفل الكعبين في النار ـ وغيره، وإذا كان الطلب طويلا فأرجو إعطائي ولو مقدمات الأحاديث؟.
وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فالواجب على العبد أن ينزجر عن المعاصي عموما، والكبائر وما استوجب اللعن خصوصاً، وبالتالي، نُحيلك على كتاب: الكبائر للحافظ الذهبي ـ رحمه الله ـ وكتاب الزواجر عن اقتراف الكبائر لابن حجر الهيتمي السعدي الأنصاري، ويمكنك مراجعة كتاب الجامع الصغير للسيوطي حرف اللام: لعن.. ونذكر لك بعض ما صح منه، من صحيح الجامع الصغير للألباني رحمه الله ـ لعن الله آكل الربا وموكله وشاهده وكاتبه. صحيح ـ حم د ت هـ ـ عن ابن مسعود، الإرواء: 1336، غاية المرام 346، أحاديث البيوع: الطيالسي، حب، هق.

لعن الله الخمر وشاربها وساقيها وبائعها ومبتاعها وعاصرها ومعتصرها وحاملها والمحمولة إليه وآكل ثمنها.
صحيح ـ د ك ـ عن ابن عمر، الروض النضير: 216، الإرواء 1529.

لعن الله الخامشة وجهها، والشاقة جيبها، والداعية بالويل والثبور. حسن ـ هـ حب ـ عن أبي أمامة، الصحيحة: 2147.

لعن الله الراشي والمرتشي في الحكم. صحيح ـ حم ت ك ـ عن أبي هريرة، الروض النضير 1/554، غاية المرام: 457، الإرواء 2621.

لعن الله الرجل يلبس لبسة المرأة، والمرأة تلبس لبسة الرجل. صحيح ـ د ك ـ عن أبي هريرة، المشكاة: 4469، حجاب المرأة ص: 66ـ1.

لعن الله السارق يسرق البيضة فتقطع يده، ويسرق الحبل فتقطع يده. صحيح ـ حم ق ن هـ ـ عن أبي هريرة، الإرواء: 2410، مختصر مسلم 1045.

لعن الله العقرب ما تدع المصلي وغير المصلي، اقتلوها في الحل والحرم. صحيح ـ هـ ـ عن عائشة، الصحيحة: 547.

لعن الله المتشبهات من النساء بالرجال والمتشبهين من الرجال بالنساء. صحيح ـ حم د ت هـ ـ عن ابن عباس، حجاب المرأة 67ـ1: خ.

لعن الله المحلل والمحلل له. صحيح ـ حم 3ـ  عن علي ـ ت ن ـ عن ابن مسعود ـ ت ـ عن جابر، المشكاة: 3296ـ 3297، الإرواء: 1897.

لعن الله المختفي والمختفية. صحيح ـ هق ـ عن عائشة، الصحيحة: 2148.

لعن الله الواشمات والمستوشمات، والنامصات والمتنمصات، والمتفلجات للحسن المغيرات خلق الله. صحيح ـ حم ق 4 ـ عن ابن مسعود، مختصر مسلم 1386، غاية المرام: 94.

وأما الأحاديث الوارد فيها لفظ: في النار ـ فكثيرة، ويمكن تتبع بعضها من أبواب ذكر النار من كتب السنة، ومن الترغيب والترهيب للمنذري، ولا تقف عند هذا اللفظ، فقد تجد لفظ: دخل النار ـ ونحوه، ونذكر لك جملة من ذلك: أخرج الإمام أحمد في مسنده عن أوسط، قال: خطبنا أبو بكر، فقال: قام رسول الله صلى الله عليه وسلم مقامي هذا عام الأول، وبكى أبو بكر، فقال أبو بكر: سلوا الله المعافاة ـ أو قال: العافية ـ فلم يؤت أحد قط بعد اليقين أفضل من العافية ـ أو المعافاة ـ عليكم بالصدق فإنه مع البر، وهما في الجنة، وإياكم والكذب فإنه مع الفجور، وهما في النار، ولا تحاسدوا، ولا تباغضوا، ولا تقاطعوا، ولا تدابروا، وكونوا إخوانا، كما أمركم الله.

وأخرج مسلم وأحمد عن عمر بن الخطاب، قال: لما كان يوم خيبر أقبل نفر من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم، فقالوا: فلان شهيد، فلان شهيد، حتى مروا على رجل، فقالوا: فلان شهيد، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: كلا، إني رأيته في النار في بردة غلها، أو عباءة ـ ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يا ابن الخطاب، اذهب فناد في الناس: أنه لا يدخل الجنة إلا المؤمنون.

وأخرج أحمد وابن ماجه عن سعيد بن أبي الحسن، قال: جاء رجل إلى ابن عباس، فقال: يا أبا العباس، إني رجل أصور هذه الصور، وأصنع هذه الصور، فأفتني فيها؟ قال: ادن مني، فدنا منه، فقال: ادن مني، فدنا منه حتى وضع يده على رأسه، قال: أنبئك بما سمعت من رسول الله صلى الله عليه وسلم، سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: كل مصور في النار، يجعل له بكل صورة صورها نفس تعذبه في جهنم ـ فإن كنت لابد فاعلا، فاجعل الشجر وما لا نفس له.

وفي الصحيحين عن عبد الله ـ رضي الله عنه ـ قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من مات يشرك بالله شيئا دخل النار ـ وقلت أنا: من مات لا يشرك بالله شيئا دخل الجنة.

وروى ابن حبان في صحيحه، عن عبد الله بن عمرو، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من شرب الخمر فسكر لم تقبل له صلاة أربعين صباحا، فإن مات دخل النا، فإن تاب تاب الله عليه، فإن عاد فشرب فسكر لم تقبل له صلاة أربعين صباحا، فإن مات دخل النار، فإن تاب تاب الله عليه، فإن عاد فشرب فسكر لم تقبل له صلاة أربعين صباحا، فإن مات دخل النار، فإن تاب تاب الله عليه، فإن عاد الرابعة كان حقا على الله أن يسقيه من طينة الخبال يوم القيامة ـ قالوا: يا رسول الله وما طينة الخبال؟ قال: عصارة أهل النار.

وروى أبو داود عن أبي هريرة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: لا يحل لمسلم أن يهجر أخاه فوق ثلاث، فمن هجر فوق ثلاث فمات دخل النار.

والأحاديث في هذا كثيرة جداً، فيمكنك تتبعها في الكتب التي دللناك عليها.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: