مشروعية السؤال عمن سيزوره قبل الزيارة للنظر في السماح له أو منعه - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مشروعية السؤال عمن سيزوره قبل الزيارة للنظر في السماح له أو منعه
رقم الفتوى: 276847

  • تاريخ النشر:الجمعة 13 صفر 1436 هـ - 5-12-2014 م
  • التقييم:
2398 0 85

السؤال

هل يجوز معرفة من الذي سيأتي في الزيارة للحذر من بعض الأشخاص؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فإن سؤالك فيه إجمال، ونجيبك على ما ظهر لنا منه، وهو: هل يجوز لك أن تعرف من سيزورك في بيتك لتحول بينه وبين زيارته إن كنت لا ترغب في زيارته؟ فالجواب: نعم يجوز لك ذلك؛ فإن كان يجوز لك ما هو أبعد من ذلك، وهو: أن ترده عند مجيئه إلى بيتك، فهذا من باب أولى؛ قال الله تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَدْخُلُوا بُيُوتًا غَيْرَ بُيُوتِكُمْ حَتَّى تَسْتَأْنِسُوا وَتُسَلِّمُوا عَلَى أَهْلِهَا ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ* فَإِن لَّمْ تَجِدُوا فِيهَا أَحَدًا فَلَا تَدْخُلُوهَا حَتَّى يُؤْذَنَ لَكُمْ وَإِن قِيلَ لَكُمُ ارْجِعُوا فَارْجِعُوا هُوَ أَزْكَى لَكُمْ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ عَلِيمٌ {النور:28،27}.

والله أعلم

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: