الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مدى جواز مصادرة الأطعمة ورميها في القمامة
رقم الفتوى: 280681

  • تاريخ النشر:الإثنين 15 ربيع الأول 1436 هـ - 5-1-2015 م
  • التقييم:
3416 0 236

السؤال

وفقكم الباري، أجد مع طلابي الفصفص وهم ممنوعون من أكله في داخل الفصل أو القاعة، فأقوم برميه في القمامة حتى لا يستفيدوا منه، وكذلك اللبان، فهل فعلي هذا صحيح من ناحية أنه طعام لا يجوز امتهانه أو ليس بطعام؟ ومن ناحية أنه تعد على مال الغير.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فقد بينا بالفتوى رقم: 178349، وتوابعها حكم مصادرة أمتعة من الطلبة واستفادة المدرسين منها، وعلى القول بالمنع وهو الذي عليه الجمهور فالأمر واضح.

وعلى القول بجواز ذلك التعزير فإن ما كان ذا قيمة مما تتم مصادرته يجب أن يوضع في مصالح المسلمين العامة، لا أن يستفيد منه المدرسون، ولا أن يضيع؛ فطالما أمكن الانتفاع به، فلا يجوز رميه، كما بينا بالفتوى رقم: 80624، وتوابعها.

وعليه؛ فإنه يعطى للفقراء والمحتاجين، أو يطعم للحيوانات.

وأما إن كان لا يمكن الانتفاع به؛ ككون اللبان ممضوغا؛ فيمكن رميه في القمامة.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: