الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم التيمم لمن خاف خروج وقت الصلاة بسبب الغسل
رقم الفتوى: 295636

  • تاريخ النشر:الأحد 22 رجب 1436 هـ - 10-5-2015 م
  • التقييم:
8105 0 159

السؤال

أنا شخص أحتلم كثيرا، فلا يكفيني الوقت للاغتسال والذهاب لصلاة الصبح.
فما حكم التيمم في هذه الحالة؟
جزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فقد اختلف أهل العلم فيمن يخاف فوات الوقت باستعمال الماء؛ فذهب الجمهور إلى أنه يقدم الطهارة ولو أدى ذلك إلى خروج الوقت، وذهب المالكية إلى أنه يقدم تدارك الوقت فيتيمم ويصلي حفاظا على الوقت، وقول الجمهور هو الراجح المفتى به عندنا، وانظر الفتويين التالية أرقامهما: 6229، 41440.
وعلى ذلك فلا يجوز لك التيمم في الحالة المذكورة ولو أدى بك استعمال الماء إلى خروج الوقت على الراجح كما أشرنا.
وننصحك بأن تحتاط لنفسك فتستيقظ مبكرا حتى تتمكن من إدراك الصبح في وقتها، فقد قال الله تعالى: إِنَّ الصَّلَاةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَابًا مَوْقُوتًا {النساء:103}، وفي الصحيحين عن عبد الله بن مسعود قال:  سألت النبي صلى الله عليه وسلم أي العمل أحب إلى الله؟ قال: الصلاة على وقتها ... الحديث .

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: