الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يمكن السحر عن طريق الصوت بالهاتف أو أخذ الاسم
رقم الفتوى: 296329

  • تاريخ النشر:الخميس 26 رجب 1436 هـ - 14-5-2015 م
  • التقييم:
35407 0 183

السؤال

كنت قد قرأت على أحد المواقع الإسلامية -وأظنه لكم- أن من ظن أن الساحر يستطيع أن يسحر شخصا، دون أخذ أثر منه فقد كفر.
وبعدها بفترة طويلة، سمعت أن السحر يمكن أن يتم عن طريق الصوت في الهاتف، فبحثت عن إمكانية حدوث السحر دون أثر، حتى قرأت في أحد مواقع الرقية الشرعية، أن ذلك ممكن عن طريق أخذ الاسم، واسم الأم.
ما مدى صحة ذلك؟ وهل ما صدر مني من بحث، بعد علمي بكفر من يظن أن الساحر يمكن أن يسحر دون أخذ أثر، فيه شيء؟
وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فإنه ليس لدينا ما يجزم به في هذا الأمر، وقد ذكرنا في الفتوى رقم: 114173، أن كيفية حصول السحر، وكيفية تأثيره، لا نعلم لتفصيلاته أصلا في الشريعة يمكن أن يعتمد عليه نفيا، أو إثباتا، وأنه ينبغي أن نقف في الغيبيات على النص، ولا نتجاوز دلالتها؛ فنكذب حقا، أو نصدق باطلا.
 وأما ما صدر منك من البحث في المسألة، فالأصل أنه لا شيء فيه، ولكن الأولى بك الاشتغال بدراسة نصوص الوحيين، والفقه، والتوحيد، وعدم الاشتغال بهذه المسائل التي لا فائدة من تعلمها، وربما لا يضر جهلها.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: