الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

صحة فتح ياء المتكلم وإسكانها في قول "سبحان ربيَ الأعلى"
رقم الفتوى: 302371

  • تاريخ النشر:الإثنين 20 رمضان 1436 هـ - 6-7-2015 م
  • التقييم:
7831 0 224

السؤال

كنت أصلي سابقا وأقول في السجود "سبحان ربي الأعلى" بنصب الياء في كلمة "ربي" وعرفت الآن أنها مجرورة، فهل تعتبر صلاتي السابقة باطلة؟ علما بأني شككت في طريقة نطقها من قبل لكني لم أسأل، ثم نسيت الموضوع.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فإن فتح ياء المتكلم وإسكانها في قول المصلي "سبحان ربيَ الأعلى" لا يؤثر على صحة صلاتك؛ لأن كلا اللفظين صحيح لغة وقراءة، وبهما قرئ قول الله تعالى: رَبِّيَ الَّذِي يُحْيِي وَيُمِيتُ {البقرة:258}، وأمثاله، ولذلك فإن صلاتك صحيحة إن شاء الله تعالى.

هذا؛ وننبهك إلى أن الياء في كلا الحالتين لا يقال عنها منصوبة أو مجرورة، وإنما يقال: مفتوحة أو محذوفة لفظا في حالة الوصل لأجل التقاء الساكنين، وهي قاعدة متفق عليها في اللغة والقراءة، ولهذا قال بعضهم:

"إن ساكنان التقيا اكسر ما سبقْ     وإن يكن لينا فحذفه أحقْ"

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: