الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم صيام من عبث بذكره ولم يقصد نزول المني
رقم الفتوى: 303385

  • تاريخ النشر:السبت 9 شوال 1436 هـ - 25-7-2015 م
  • التقييم:
6428 0 119

السؤال

ما حكم من استمنى بيده، ولم يقصد نزول المني، هل صومه باطل أم لا؟ وهل عليه قضاء وكفارة؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد: 

فلا يجوز العبث بالذكر طلبا للشهوة، ولو لم تصل للإنزال، وانظر الفتوى رقم: 110164.

وما دمت قد أخرجت المني يقظة بفعل منك، فهذا هو الاستمناء؛ كما بينا في الفتوى رقم: 139764.

قال ابن قدامة في المغني في من استمنى فأنزل: ولو استمنى بيده فقد فعل محرمًا، ولا يفسد صومه به إلا أن ينزل، فإن أنزل فسد صومه؛ لأنه في معنى القبلة في إثارة الشهوة. انتهى.

فكونك تمارس ذلك طلبًا للشهوة يترتب عليه الفطر، وإفساد الصوم، فإن لم ينزل المني، فلا فطر، قال الشيخ ابن عثيمين في الشرح الممتع: لو استمنى بدون إنزال، فإنه لا يفطر. اهـ.

وبناء على ما تقدم ذكره؛ تعلم أنه يجب عليك أن تقضي ذلك اليوم بعد رمضان، وأن تتوب إلى الله توبة نصوحًا.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: