الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

درجة حديث: يقتتل عند كنزكم ثلاثة...
رقم الفتوى: 308698

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 16 ذو الحجة 1436 هـ - 29-9-2015 م
  • التقييم:
51036 0 239

السؤال

ذكرتم في الفتوى رقم: 62867 أن هذا الحديث صحيح: عن ثوبان قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يقتتل عند كنزكم ثلاثة كلهم ابن خليفة، ثم لا يصير إلى واحد منهم، ثم تطلع الرايات السود من قبل المشرق، فيقتلونكم قتلًا لم يقتله قوم، ثم ذكر شيئًا لا أحفظه، فقال: فإذا رأيتموه فبايعوه، ولو حبوًا على الثلج، فإنه خليفة الله المهدي. وهو حديث صحيح.
وقرأت في موقع الإسلام سؤال وجواب أن هناك من ضعف الحديث، فهل هو صحيح أم ضعيف؟ وما هي أصح الأقوال؟ وشكرًا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فهذا الحديث ككثير من الأحاديث التي اختلف فيها المحدثون، ونقاد الحديث بين مصحّح، ومضعّف، والتي يصعب في كثير من الأحيان الجزم بأصح هذه الأقوال، خصوصًا مع كثرة القائلين من الطرفين، وكثرة الحجج في التصحيح أو التضعيف، فالترجيح بينها لا يكون إلا لعالم بأسبابه من المتخصصين فيه.

وقد ذكر موقع الإسلام سؤال وجواب طرفًا من هذا الاختلاف، والعلل التي بنى عليها بعض العلماء حكمهم بما فيه الكفاية لمن ليس من أهل الاختصاص، فراجعيه مرة أخرى على هذا الرابط: http://islamqa.info/ar/136537

وتصحيحنا للحديث ما هو إلا اتباع لأحد القولين في الحديث.

وللفائدة يرجى مراجعة هذه الفتوى: 160201.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: