الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أخذ الدية لا ينافي الصبر على موت القتيل
رقم الفتوى: 31148

  • تاريخ النشر:الخميس 22 صفر 1424 هـ - 24-4-2003 م
  • التقييم:
2440 0 197

السؤال

هل من مات في حادث سيارة من شهداء الآخرة؟ وهل الحصول على تعويض من شركة التأمين على السيارات يقلل من ثواب الصبر على فقده؟ حيث إنه شاب لم يتزوج بعد وكان في زيارة لابنة أخته المتوفاة.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فقد سبق حكم من مات في حادث سير في الفتوى رقم: 15027 فليرجع إليه.
كما سبق حكم أخذ الدية من شركات التأمين في الفتوى رقم: 7899.
ومن قتل خطأ، فإن أخذ ديته ممن لزمته لا ينقص من ثواب الصبر إن شاء الله، على أن التصدق بالدية على القاتل وإعفاءه من تبعاتها أكثر أجراً.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: